عضو مجلس الشعب فهدمحمدالأمين : ما جرى هو أمر قانوني ودستوري لأن رئاسة المجلس بالأصل هي توكيل من أعضاء مجلس الشعب ومن حقهم وبالأكثرية طلب سحب

من تصنيف : ماوراء الخبر

في تصريح لوكالة الأخبار السورية تحدث السيد #فهد_محمد_أمين عضو مجلس الشعب عن موضوع سحب الثقة وإعفاء رئيس مجلس الشعب فقال :

إن ما جرى في المجلس هو أمر طبيعي وحق ديمقراطي للأعضاء إذ من حق عضو مجلس الشعب الموكلة إليه مهمة الدفاع عن حقوق الشعب أن يدافع عن حقوقه الدستورية .

ونحن شاركنا الزملاء في طلب سحب الثقة وإصدار قرار الإعفاء بعد أن تكرر موضوع عدم إفساح المجال للأعضاء للتحدث بحرية وإيصال أفكارهم ومداخلاتهم وكنا في كثير من الأحيان نتقدم بمداخلاتنا خطياً للمجلس لعدم إمكانية تلاوتها في الجلسات .

وما جرى هو أمر قانوني ودستوري لأن رئاسة المجلس بالأصل هي توكيل من أعضاء مجلس الشعب ومن حقهم وبالأكثرية طلب سحب هذا التوكيل .

ونحن كأعضاء في مجلس الشعب كل ما نتمناه من رئاسة المجلس هو أن يضعوا في حسبانهم أننا نعمل من أجل وضع ثقته بنا ونحاول إيصال صوته للمجلس ليتم معالجة ما يحتاجه .
وبالتالي يجب أن يساعدنا على القيام بواجبنا وأن ييسهل لنا مهمتنا وهذا ما نريده من عضو مجلس الشعب القادم .

وعن علاقة المجلس بوسائل الإعلام قال السيد فهد الأمين : يجب أن تكون هذه العلاقة علاقة طيبة وبثقة متبادلة وخاصة أن مجلس الشعب هو من شرع ويشرع لتطوير الإعلام .. وتمنى أن تكون المرحلة القادمة مرحلة عمل وتعاون وأن تكون المصداقية والعمل الجماعي عنوانها .

ورأي السيد عضو مجلس الشعب أن سورية تشهد انطلاقة قوية نحو تصحيح المسارات وبكافة المجالات وهذا أمر طبيعي لدولة انتصرت بصمود شعبها وبسالة جيشها وحكمة قيادتها على أكثر من 200 دولة معادية لمواقفها المشرفة .

 


وكالة الأخبار السورية
وليد الجابر
تاريخ النشر : 2017-07-22 12:28:49