الدكتور مصطفى أفيوني : لا علاقة للجامعة باعمال الصيانة حول الحرم الجامعي .. نحن لدينا أولويات نعمل على تحقيقها

من تصنيف : تحقيقات

انطلاقا ً من الاهتمام المطلق برسائلكم وإيمانا ً بأهمية التعاون في العمل الإعلامي للوصول إلى حلول ناجعة لمعاناة المواطنين وردا ً على استفساراتكم التي وردت إلى موقعنا حول أعمال الصيانة التي تقوم بها جامعة حلب للأرصفة المحيطة بالحرم الجامعي و عدم جدواها في الوقت الحالي
توجهنا مباشرة إلى مكتب الأستاذ الدكتور مصطفى أفيوني نائب رئيس جامعة حلب للشؤون الإدارية المكلف برئاسة الجامعة وكان لنا معه الحوار التالي :


س : بداية نتمنى لكم التوفيق في عملكم ونثني على الجهود الكبيرة التي تبذلها الجامعة لإنجاح مسيرة العمل الجامعي بكل تفاصيله .. اليوم وبعد سنوات أربع من حرب ضارية طالت كل شيء .. كيف هي جامعة حلب ؟

 



 ـ الدكتور مصطفى أفيوني : نشكر لكم اهتمامكم ومتابعتكم للشأن الجامعي بكل تفاصيله .. جامعة حلب اليوم هي كما كانت دائما ً أكاديمية عطاء و منهل للعلوم وواحة محبة للجميع . والجامعة كما تعرفون لم يوقف فيها العمل طيلة السنوات الأربع الماضية بل على العكس كان الجهود تتضاعف للحفاظ على الجامعة وما فيها من عناصر بشرية وإمكانات مادية ومنجزات حضارية إن شاء الله سيستمر العمل بكل جد حتى تنتهي هذه الأزمة المدمرة ونحتفل في ساحات هذه الجامعة العريقة الصامدة بالنصر

 س : دكتور .. وردت إلى موقعنا عدة رسائل تستفسر عن قيامكم بأعمال صيانة للرصيف المحيط بالجامعة رغم وجود أوليات كثيرة تتقدم على هذه الأعمال ضمن الجامعة .. فما مبرر ذلك ؟

 ـ الدكتور مصطفى : أولا ً شكرا ً لمن اهتم وتابع وأرسل يستفسر عن الموضوع وهذا من حقه .. لكن أعمال الصيانة المذكورة لا تقوم بها جامعة حلب وإنما مجلس مدينة حلب وضمن خطة عمله ولا علاقة للجامعة بذلك .. فنحن إن فكرنا بالصيانة فسيكون لدينا سلم أوليات يدرج وفق الحاجة الملحة والجدوى المتوخاة من هذه الأعمال وسنعمل ما بوسعنا لتذليل كل العقبات لتكون الجامعة كما هي دائما ً قمة في كل شيء

 س : أيضا ً دكتور هناك استفسار حول المركز العلمي الحضاري المقرر إقامته في جامعة حلب وهو مركز المتفوقين لرعاية المتفوقين في الأولمبياد السوري ورعاية المتميزين من قبل جامعة حلب .. أين وصلتم بالموضوع ؟

 ـ الدكتور مصطفى : مركز رعاية المتفوقين يحظى بكل الاهتمام لأنه كما تفضلتم مركز علمي وحضاري ويعود بالخير على الوطن وأبناء الوطن . وخلال زيارة السيد وزير التعليم العالي الدكتور محمد عامر مارديني الأخيرة إلى حلب تم بحث الأمر بكل تفاصيله وتم تحديد المكان و العمل مازال قائما ً ليكون المزكر واقعا ً ملموسا ً ويبدأ بعمله في أقرب وقت ..وسنقدم نحن كرئاسة جامعة كل ما يلزم ليتحقق هذه المشروع الحضاري العلمي

 س : نشكركم دكتور ونتمنى لكم التوفيق في عملكم

  ـ الدكتور مصطفى : شكرا ً لكم أنتم ونتمنى منكم أن تستمروا في متابعتكم للشؤون الجامعية والإشارة إلى السلبيات لنعمل نحن على إزاحتها من طريق الحياة الجامعية .


وكالة الأخبار السورية
وليد الجابر
تاريخ النشر : 2015-02-28 06:33:31